القراءة للأطفال تعني المتعة ومتى ما كانت كذلك فستكون الكتب هي الصديق الأول لهم والهدية المفضلة لاقتنائها. الكتب وُجِدت لتجعلنا نضحك، ونبتسم، وتأخذنا إلى عوالم أخرى. لذلك الكتب هي مثل السحر للأطفال وإذا عاملنا الكتب كالسحر سيكبر الأطفال يؤمنون بذلك.

لا يجب أن تكون القراءة إجبارية أو مصدر قلق وضغط على الطفل والوالدين… كل ما على الوالدين فعله هو القراءة مع أطفالهم فقط بطريقة ممتعة ومرحة وسهلة.

تجربتي في القراءة مع أطفالي بدأت من الشهور الأولى لهم بعد الولادة واستمرت حتى كبر أحمد عليها وأصبحت هي متعته الأولى وخاتمة يومه قبل نومه… حتى وصل لمرحلة أن رفضي لقراءة المزيد من الكتب له قبل نومه يدفعه للبكاء والزعل.

هذة بعض النصائح التي طبقتها كلها مع أطفالي ويمكنكم اتباعها لجعل أطفالكم يحبون القراءة وباستمرارها سيأتي سحر القراءة بنتائجه على أطفالكم 🙂

  1. كُن المثل الأعلى لطفلك في حب القراءة

لا يمكن أن تدعو طفلك للقراءة وهو لا يراك تقرأ لذلك كُن أنت المثل الأعلى دائما لطفلك في كل عمل حسن. ويقول المثل “من شَبَّ على شيء شابَ عليه”، لذلك من نشئ على القراءة والكتب والاستكشاف وحب التعلم ستستمر القراءة والكتب معه طوال حياته.

2. اقرأ لطفلك بمتعة وشغف وبصوت عالي

اجعل طريقة سردك للقصة أو الكتب مرحة وممتعة، اقرأ بصوت عالي وحاول تغيير صوتك وتمثيل بعض الأدوار في القصة وشارك طفلك بتخمين بعض ما سيحدث لاحقاً أو أسئلة عن بعض جوانب القصة. هذة الطريقة ستجعله يعجب بالقصة وسيرجع لقراءتها مرات عديدة.

3. اعطي الكتاب حياة

إذا كنت تقرأ لطفلك قصة عن المها العربي مثلاً فاصطحب طفلك لمحمية المها العربي أو لأي حديقة حيوانات.. أو إذا كنت تقرأ كتاب عن أحد معالم العالم فسافر مع طفلك لرؤية ذلك المعلم.

4. اقرأ الكتاب أو القصة وبعدها شاهد فيلم القصة

الكثير من كتب الأطفال تم تحويلها إلى أفلام وبإمكانك أخذ طفلك للسينما لمشاهدة فيلم لقصة قراءها لترسيخ رسائلها والاستمتاع بها. من أمثال هذة القصص هي قصة علاء الدين، قصة الملك الأسد وكذلك رواية هاري بوتر وغيرها.

5. ضع كتاباً في كل مكان

إحاطة الأطفال بالكتب في عمر مبكر تجعلهم متعلقين بالكتب لذلك ضع الكتب في كل مكان في المنزل، وفي السيارة وفي حقيبة الأطفال، وفي المسبح وغيرها، حتى يعتادوا عليها. وللأطفال الصغار اجعلها في متناول اليد.

6. اجعل من زيارة المكتبة عادة ومغامرة

حاول أن تبحث عن أنشطة الأطفال في المكتبات واصطحب أطفالك لها.. مشاركته في هذة الأنشطة تخلق لديه رابط قوي بأن المكتبة هي ايضاً مكان للمغامرة والاستكشاف.. ايضاً شارك طفلك اختيار الكتب التي يود قراءتها، واختيار الاكسسوارات التي يود شرائها لكتبه.

7. أعد قراءة نفس الكتب لأطفالك الصغار

الكتب هي مصدر أساسي للتطور اللغوي وتطور فهم واستيعاب الأطفال فيبدأون برؤية الصور في الكتاب ثم قلب الصفحات وبعد عدة قراءات سيلاحظون أنه نفس الكتاب.. عادة ما يتعلق الطفل بالصور أو بطريقة قراءتك للكتاب، لذلك سيطلب قراءته مراراً.

8. اخلق روتين للقراءة ولكن لا تجعلها إجبارية

لا تجعل القراءة إجبارية فتلغي منها صفة المتعة وبذلك ينفر منها طفلك.. على العكس يمكن أن تخلق روتين للقراءة مثل قصة قبل النوم، قصة في السيارة للتسلية أو قصة وقت السباحة وهكذا.

9. اسأل أسئلة

الأسئلة عن القصة تعزز فهم واستيعاب الطفل للقصة وتوضح العبرة منها.

10. اختر كتب وقصص تساعدك على تقويم بعض السلوكيات

إذا كان طفلك لا يحب تنظيف أسنانه أو ترتيب غرفة نومه فبإمكانك إقناعه بقراءة قصة عن هذة السلوكيات وتكرارها بشكل مستمر حتى يحاول تقليد بطل القصة ويتحسن سلوكه.. توجد الكثير من قصص الأطفال في تقويم السلوكيات وأذكر منها: سلسلة حنتوش وحنتوشة، سلسلة قصص ياسر منها الساحر ياسر، وكيف أصبح أحمد بطلاً خارقاً وغيرها الكثير.

11. استخدم الكتب في الأوقات العصيبة

يمكنك استخدام الكتب عندما يكون طفلك في مراحل مفصلية في حياته.. مثلاً “الحين أنت كبرت واعتقد إنك تحتاج هذا الكتاب عشان يشرح لك بعض الأمور الي ممكن تواجهها فهالمرحلة” أو “أنت حزين، ايش رأيك نقرأ قصة ….. عشان نعرف كيف تغلبت على حزنها” وهكذا.

12. اشتري اكسسوارات قراءة غريبة لطفلك الأكبر

بعض الاكسسوارات تذكر الأطفال بأن القراءة استكشاف ومتعة لذلك حاول توفير بعض الاكسسوارات الغريبة والمحببه كهدية لطفلك الأكبر حتى يربط استخدامها بالقراءة مثل مصباح قراءة صغير أو محدد الصفحات وغيرها.

13. اعتمد على المجلات

من منا لم يحب مجلة ماجد؟ أو مجلة العربي الصغير؟

المجلات تعطي الطفل معلومات حالية وتشد انتباهه لبعض المواضيع التي لم تكن في مخيلته. كما تخلق المجلات علاقة مع الطفل تجعله يترقبها وقت صدور أي عدد جديد.

14. اهدي طفلك كتاب

عندما يحين يوم ميلاد طفلك، يمكنك أن تسأله “ما رأيك أشتري لك هدية يوم ميلادك قصة … التي أحببتها” أو “ما رأيك نذهب للمكتبة لتشتري هدية يوم ميلادك؟” أو يمكن أن تجعل طفلك يشتري كتاب كهدية ليوم ميلاد صديقه وبهذا يكون الكتاب طريقة للوصل بينهم يتشاركوا ما تعلموه منه.

15. أنشئ نادي للقراءة مع أطفالك

نوادي القراءة عادة غير مكلفة ويمكن العمل عليها مع مجموعة من المهتمين… وزيارة طفلك لنوادي القراءة تجعله ينتظرها بشغف ويتحمس لمشاركة كتاب قراءة مع أشخاص آخرين ليتعرف على وجهات نظرهم حوله.

16. خصص مكتبة لطفلك ومكان للقراءة

تخصيص مكتبة للطفل تكبر كلما كبر شغفه بالقراءة تخلق علاقة حميمية بين الطفل وكتبه وتكون مرجع دائم له في كل الأوقات. يمكن أن تطلب من طفلك اختيار قصة قبل النوم بنفسه من مكتبته ويمكن أن تطلب منه ان يتشارك كتبه مع أصدقائه. ايضاً وجود جو ومكان خاص بالقراءة يزيد من حب الطفل للكتاب وتعلقه به.

17. احتفل بالكاتب

خذ طفلك لحفلات توقيع كتب الأطفال أو الكبار حتى يتشارك المعرفة ويشكر الكاتب على الكتاب. ذاكرة الطفل حول حفلة توقيع كتاب ما تجعله يتذكر الكاتب كلما قرأ ذلك الكتاب وبالتالي تزيد شغفه وحبه للكتب وتحفز لديه الرغبة في الكتابة ونقل المعرفة.

2 Responses

  1. بصراحة نفسي اصل لمرحلة حب عميق بالقراءة… ودي اصل لمستوى اني ما اقدر افارق الكتاب.

    1. يمكن يكون صعب إذا ما نشئت عليها ولكن مش مستحيل.. حاول تقرأ كتب في مواضيع أنت تحبها وشوي شوي بتتعلق أكثر بها. أنا شخصياً لم أنشئ على القراءة كثيراً ولذلك ركزت عليها مع أولادي بشكل كبير جداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *